أوباما فى آخر خطاب له يلمح إلى أن نقل سفارة أمريكا للقدس “يفجر” الوضع



واشنطن (رويترز)


لمح الرئيس الأمريكى باراك أوباما، إلى أن نقل سفارة الولايات المتحدة إلى القدس قد يسفر عن نتائج من شأنها “تفجير” الوضع، وأبدى قلقه إزاء تراجع فرص حل الدولتين للصراع الفلسطينى الإسرائيلى.


 


وكان الرئيس الأمريكى المنتخب دونالد ترامب، قد وعد بنقل السفارة إلى القدس فى كسر لسياسة تنتهجها الولايات المتحدة منذ فترة طويلة، ويريد كل من الجانبين الفلسطينى والإسرائيلى القدس عاصمة ومن شأن مثل هذا التغيير أن يثير إدانة دولية.


 


وقال أوباما فى آخر مؤتمر صحفى له كرئيس “عندما يتم اتخاذ خطوات أحادية مفاجئة تتعلق ببعض القضايا الجوهرية والحساسيات المتعلقة بأى جانب.. فإن ذلك قد يفجر الوضع.”


 


وردا على سؤال عن احتمال نقل السفارة قال “ذلك جزء مما حاولنا أن ننوه به للفريق القادم فى عمليتنا الانتقالية.. الانتباه إلى هذا لأن هذه… مادة متفجرة.”


 


وكان أوباما قد قال مرارا إن النشاط الاستيطانى الإسرائيلى فى الضفة الغربية المحتلة والقدس الشرقية يعرقل حل الدولتين الذى ترى الولايات المتحدة أنه الحل الأمثل لعقود الصراع بين الجانبين الفلسطينى والإسرائيلي. .


 


وقال فى المؤتمر الصحفى إن إدارته لم تستخدم حق النقض (الفيتو) لمنع مشروع قرار أقرته الأمم المتحدة فى الآونة الأخيرة بشأن النشاط الاستيطانى الإسرائيلى لأنها ترى أن حل الدولتين هو الخيار الوحيد للسلام.


 


وأضاف “هدف مشروع القرار كان ببساطة القول إن… نمو المستوطنات يوجد واقعا على الأرض يجعل حل الدولتين مستحيلا على نحو متزايد.”


 


وتابع “كان من المهم بالنسبة لنا أن نبعث بإشارة ونطلق تحذيرا من أن هذه اللحظة ربما تكون فى سبيلها للضياع.”


 


وكانت إسرائيل قد وصفت قرار الولايات المتحدة الامتناع عن التصويت وليس استخدام حق الفيتو بأنه “مخز”. وزادت هذه الخطوة الأمريكية إضافة إلى حديث حاد أدلى به وزير خارجية الولايات المتحدة جون كيرى عن هذه المسألة من أجواء التوتر بين إدارة أوباما ورئيس الوزراء الإسرائيلى بنيامين نتنياهو.

عزيزي الزائر لقد قرأت أوباما فى آخر خطاب له يلمح إلى أن نقل سفارة أمريكا للقدس “يفجر” الوضع في موقع سوكسبت الاخبارى ولقد تم نشر الخبر من موقع الكتروني وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمة علي عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي الكتروني
اليوم السابع