الإعلاميين اليمنيين: 2250 انتهاكا ضد الصحفيين منذ انقلاب الحوثيين على الشرعية


A شش

كشف تقرير صادر عن المنظمة الوطنية للوسائط اليمنية يوم الجمعة عن 2250 حالة إساءة معاملة للصحفيين والعاملين في وسائل الإعلام ومؤسساتهم بعد انقلاب الشرطة في هوتي كان مشروعا قبل نهاية ديسمبر 2017 .

وذكرت المنظمة في تقريرها المعنون "ثمن الفشل" أن 85٪ من الانتهاكات المسجلة ضد الصحفيين في 21 محافظة يمنية أبلغت عنها وكالة أنباء سابا في اليمن، مشيرا إلى أن العاصمة صنعاء، التي تسيطر عليها الشرطة، هي 88٪.

ووفقا للتقرير، ارتكبت ميليشيات حاتي 20 نوعا من الانتهاكات ضد وسائط الإعلام، وهي الاختطاف والاختفاء القسري والقتل والاعتداء البدني والهجوم على المنازل واحتلال وسائل الإعلام والأمن. واشار الى انه خلال الاعوام الثلاثة الماضية اطلق مسلحو حاتى 22 صحفيا من خلال قناص باستخدام دروع بشرية و 141 صحفيا سرقوا .

ويشير التقرير إلى أن العاصمة صنعاء، تحت سيطرة ميليشيا هوتي، احتلت المركز الأول مع انتهاكات موثقة في عام 1972 من الانتهاكات. واحتل سكان محافظة تعز المركز الثاني ب 81 حالة. 40٪ من 544 صحفيا نزحوا من قبل المسلحين الإيرانيين هاتي .

ويدعو التقرير الحكومة الشرعية إلى ممارسة ضغط أكبر على الأمم المتحدة والمنظمات الدولية لإطلاق سراح الصحفيين الذين تصطادهم ميليشيات هاتي دون أي شروط وإنهاء التعذيب.


اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*