البنتاجون: مقتل 40 متطرفا فى غارات استهدفت حركة الشباب فى الصومال



A شش

أعلنت الولايات المتحدة أن 40 متطرفا قتلوا في الصومال لمدة أربعة أيام، خلال خمس مداهمات من قبل مهاجمين شباب موالين لتنظيم القاعدة وعناصر منظمة إرهابية [1945-9010].

وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع الامريكية روب مانينج اليوم "ان 36 من المسلحين الشباب واربعة مسلحين من المنظمة الارهابية قتلوا ".

وقد اعلنت القيادة العسكرية الامريكية لافريقيا عن اربع من هذه الغارات وقامت بغاراتها الاولى يوم الخميس الماضى على بعد حوالى 160 كم غرب مقديشو ووصف افريكوما مقتل عدة عناصر من حركة الشباب، كما شنت يوم السبت الماضى غارة على جادودا، على بعد 400 كم إلى الجنوب الغربي من مقديشو أدى إلى مقتل مقاتل من حركة الشباب .


وفى يوم الاحد، حوالى الساعة 3:00 صباحا / منتصف الليل بتوقيت جرينتش /، ضربت ضربة امريكية مقاتلين شباب فى شابيل وغيرهم من المسلحين من قرية فى شمالى البلاد، وقامت بغارة خامسة فى منطقة شابيل.


وكانت الولايات المتحدة بدأت في مطلع تشرين الثاني / نوفمبر الماضي اول ضربة ضد تنظيم ارهابي في الصومال بعد اعلان الرئيس الاميركي دونالد ترامب في اذار / مارس الماضي ان البنتاغون سيطلق عمليات جوية وبرية لمكافحة الارهاب ودعم الحكومة الصومالية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*