البنك المركزى اليمنى يشكو للتحالف من نقص الأموال لدفع الرواتب

رويترز

البنك المركزي اليمنى أدى التحالف في المملكة العربية السعودية نظرا لعدم وجود الأموال اللازمة لتوفير الرواتب واشتكى من أن الأدلة من الصعوبات التي تواجهها الحكومة للحفاظ على الاقتصاد تتحرك في البلد الذي مزقته الحرب.

هناك نوعان من البنوك Mrkzaan في اليمن، واحدة المتنافسة المعترف بها دوليا في عدن، في جنوب البلاد والثاني في العاصمة صنعاء، التي يسيطر عليها الحوثيون.

ويعاني من نضوب، والبنوك، ولكن يلعب دورا هاما في التخفيف من آثار الجوع والمرض من غير المنضبط بعد عامين من الحرب، ودفع بعض من أجور العاملين في الحكومة.

لكن قال البنك المركزي في عدن في بيان مساء السبت ان قوات التحالف بقيادة المملكة العربية السعودية، لم يتم منح الإذن المال الشحنات الجوية القذف 13 مرة لأسباب غير معروفة في الشكوى الحكومة نادرة علنا ​​ضد حليفها الرئيسي.

قال البنك أنها تواجه صعوبات خطيرة "بسبب عرقلة زرع هذه الأموال توجه الى المطار الدولي في خلايا التحالف عدن لأسباب غير معروفة."

"وقد تسببت هذه الحواجز المصطنعة بعنوان الاقتصاد اختناقات خطيرة في توفير السيولة اللازمة وكان لها تأثير سلبي على الحق في النظام المصرفي والاقتصاد ككل." وقال إن البنك لم يعط تفاصيل حول العملة من هذه الإمدادات.

المملكة العربية السعودية وحلفائها تسيطر الأجواء في الخليج من اليمن، ويقولون أن المقصود بهذا العمل لمنع توريد الأسلحة الإيرانية من الوصول إلى الحوثيين الذين ينفون استلام تلك الأسلحة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*