الجزائر تقاضى فرنسا بسبب أضرار التجارب النووية بين عامى 1960 و1966

كتب وكالات


أعلنت الرابطة الجزائرية للدفاع عن حقوق الإنسان، الأحد 21 فبراير، أنها سترفع دعوى قضائية ضد باريس بسبب أضرار التجارب النووية الفرنسية فى الجزائر ما بين عامى 1960 و1966.


وعشية الذكرى الـ 57 للتجارب النووية الفرنسية بجنوب الصحراء الجزائرية، 13 فبراير 1960، دعت الرابطة الجزائرية للدفاع عن حقوق الإنسان، فى بيان لها، المنظمات الدولية والوطنية إلى تحريك دعوى قضائية ضد فرنسا بسبب التجارب النووية الفرنسية.


وقامت فرنسا بـ17 تجربة نووية ما بين سنتى 1960 و 1966، تسببت بمقتل أكثر من 42 ألف جزائرى وإصابة آلاف الآخرين بإشعاعات نووية، علاوة على الأضرار الكبيرة التى مست البيئة، واعتبرت الرابطة الجزائرية أن ما أقدم عليه الاستعمار الفرنسي، بمشاركة إسرائيل، جريمة ضد الإنسانية.


وشددت رابطة حقوق الإنسان، بحسب “روسيا اليوم”، على ضرورة أن تعترف فرنسا بهذه الجرائم التى ارتكبتها فى المستعمرات القديمة، وتقوم بتعويض الضحايا ماديا ومعنويا.


وأكد المكلف بالملفات الخاصة فى الرابطة الجزائرية للدفاع عن حقوق الإنسان، هوارى قدور، أنه سيعمل من أجل كشف حقيقة ملف ضحايا التجارب النووية، لعدم سعى الحكومات الجزائرية المتعاقبة منذ الاستقلال إلى إرغام فرنسا على الاعتراف والاعتذار والتعويض عن جرائم التجارب النووية.

عزيزي الزائر لقد قرأت الجزائر تقاضى فرنسا بسبب أضرار التجارب النووية بين عامى 1960 و1966 في موقع سوكسبت الاخبارى ولقد تم نشر الخبر من موقع الكتروني وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمة علي عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي الكتروني
اليوم السابع