“الحوثى” تتراجع عن تعهدها بقبول مقترح أممى بكسر جمود العملية السياسية



إيمان حنا

ورفضت جماعة الحوثي وعدها في رسالة الى الامين العام للامم المتحدة انطونيو غوتيريو "لكسر الجمود في العملية السياسية" واقبل اقتراح اعادة "اجراءات بناء الثقة" والتحدث مع مكتب المبعوث الخاص في اليمن في مسقط في الشرق الاوسط.

ولم تتضمن الرسالة أي إشارة إلى المبعوث السابق إسماعيل ولد الشيخ الذي وصل إلى مسقط في إطار جهد دولي لإيجاد حل للأزمة في اليمن. وصل وفد الهوتي إلى مسقط بعد اجتماعه مع معين شريم، غيرت إيران موقفها وتجاهلت حضور الاجتماع الذي كان من المقرر أن يعقد في 5 فبراير .

وقال مسؤول يمني ل "الشرق الأوسط" إن هوتس بعث برسالة أخرى إلى غوتريتش يطالب فيها بالاجتماع مع مبعوث الأمم المتحدة الجديد (المرشح البريطاني مارتن غريفيث) الذي رفض الاجتماع مع أولد شيخ.


اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*