اليوم بريطانيا تدرس فرض ضرائب على فيس بوك وجوجل لمحاربة البلطجة الإلكترونية

كتبت زينب عبد المنعم


أعلن مجموعة من الوزراء البريطانيين أمس الأربعاء، نيتهم مطالبة فيس بوك وتويتر بدفع ضرائب باهظة مقابل الأضرار التى سببها الموقعان للشباب، إذ اقترحت وزيرة الثقافة البريطانية “كارين برادلى” فرض ضريبة على مستوى الصناعة بشكل عام.


ووفقا لموقع thenextweb الهولندى، سيساهم هذا الاقتراح الجديد فى تعزيز الوعى بالسلامة على الإنترنت، مع إعطاء المهتمين بمعالجة هذه المشاكل الأموال التى يتم جمعها، على أمل بناء مجتمع إنترنت أكثر أمانا، لكن لم يتم الإعلان بعد عن أرقام محددة لأن الخيارات لا تزال قيد المناقشة.


وحثت برادلى على إنشاء “مدونة قواعد الممارسة” الطوعية لوسائل التواصل الاجتماعى للتخلص من أى محتوى غير لائق عبر الإنترنت أو بلطجة فى أسرع وقت ممكن، قائلة: “يمكن للحكومة والصناعة وأولياء الأمور والمجتمعات المحافظة على سلامة المواطنين عبر الإنترنت، ولكن من خلال العمل معا”.


ووفقا لتقرير صادر عن المجلس الوطنى للوقاية من العنف الجنسى فى المملكة المتحدة، كان هناك 12248 جلسة استشارية عن حماية الطفل فى المملكة المتحدة من السلامة والإساءة عبر الإنترنت خلال عام 2016/2017، بزيادة قدرها 9٪ عن العام السابق.


 

عزيزي الزائر لقد قرأت بريطانيا تدرس فرض ضرائب على فيس بوك وجوجل لمحاربة البلطجة الإلكترونية في موقع سوكسبت الاخبارى ولقد تم نشر الخبر من موقع الكتروني وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمة علي عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي الكتروني
اليوم السابع