بطاركة الشرق الكاثوليك يشيدون بدور العاهل الأردنى فى حماية القدس

عمان (PH)

تكلفة المشاركة بطاركة الشرق الكاثوليك في اجتماعات مجلس الخامس والعشرين، ودور ملك الأردن عبد الله الثاني في حماية المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس.

وقال المجلس – في بيان صحفي صدر في ختام الاجتماعات التي عقدت في لبنان في الفترة من 09-11 أغسطس تحت شعار "الأمل والصمود" ونشر في عمان يوم السبت – ممثلو الآباء ليسوا البطريركيات الرئيسية في تقديرات الشرق الأوسط الأردن ستستضيف السوريين والنازحين العراقيين، ومناقشة أوضاع الكنيسة والسياسية في الشرق الأوسط.

وأشار البيان إلى معاناة الشعب الفلسطيني، الذي يسعى لاستعادة تقرير المصير والسيادة على أراضيها، موضحا السعي اليومي، هم في خطر من المقدسيين الهوية وعدم وجود خسائر في لم شمل الأسرة واستمرار بناء المستوطنات ومصادرة الأراضي.

وناشد الآباء، وفقا للمجتمع الدولي لوقف الحرب في سوريا والعراق وفلسطين.

البطاركة قررت المارونية والكلدانية واللاتينية والأرمنية والسريانية والكنائس القبطية والكاثوليكية وأعضاء الكاثوليكي للمجلس التي عقدت في المؤتمر القادم للبطريركية الكلدانية في أربيل – "علامة شباب أمل في الشرق الأوسط" العراق بعد عام 2018، تحت عنوان