بورصة شركة “كريم” تجمع 100 ألف دولار تبرعات فى مبادرة مساعدة اللاجئين بالشرق الأوسط

وقد حددت كريم، وهي خدمة حجز سيارات الأجرة من خلال التطبيقات الذكية، عدد التبرعات التي تم جمعها في إطار المبادرة التي بدأت منذ شهر رمضان الماضي لمساعدة اللاجئين في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بالتعاون مع مفوض الأمم المتحدة السامي لشؤون اللاجئين

"نحن فخورون بأن نعلن أنه بفضل تفاني عملائنا وجهود عملائنا، تمكنا من التبرع بما لا يقل عن 100،000 دولار لفئات المفوضية"، وقال عبد الله الياس، المؤسس المشارك والرئيس التنفيذي لشركة كريم في المملكة العربية السعودية.

"لقد أطلقنا فئة السيارات التابعة للمفوضية منذ شهر رمضان الماضي، حيث كان من المقرر أن تستمر المبادرة شهرا واحدا، لكننا فوجئنا بالتبرعات الضخمة التي تلقيناها بعد عيد الفطر، لذا قررنا تمديد الحملة بنهاية العام. المنطقة، ولكن أيضا روح التفاعل والتضامن والرغبة في تقديم يد العون ".

تم إطلاق فئة المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين في الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية، حيث تم نقل 3 و 3 ريال سعودي من تكلفة كل رحلة إلى المفوضية. في الأردن، يتم تحويل 5٪ من تكلفة الرحلة إلى اللجنة في كل مرة يستخدم فيها العميل الشفرة الترويجية للمبادرة.

وساهم هذا المبلغ في دعم ما يصل إلى 89 أسرة من اللاجئين السوريين والعراقيين. ويبلغ متوسط ​​عدد أفراد الأسرة 4.2 شخص أو 373 شخصا على الأقل في لبنان والأردن لمدة 6 أشهر.

وتقدم هذه المساعدة نقدا للاجئين، مما يتيح لهم الحصول على الضروريات الأساسية، بما في ذلك الغذاء، فضلا عن الحصول على الخدمات الطبية والإسكان.

وتظهر الإحصاءات أيضا أن معظم هذه المساعدة المالية كانت تستخدم لشراء الأغذية، مما يدل على أن ظروف معيشتهم لا تزال هشة للغاية.

وقالت نادية رشدي، المسؤولة عن التنمية المستدامة والمسؤولية الاجتماعية في كارم: "أزمة اللاجئين هي واحدة من أسوأ الأزمات في منطقتنا اليوم، ومن واجبنا هنا في الشرق الأوسط مساعدة اللاجئين على تحقيق حياة أكثر كرامة ومستقلة". وقال رشدي "ان مهمتنا هي تبسيط وتحسين حياة الناس وتقديم المساعدة المستمرة للمحتاجين، وهذا هو السبب الرئيسي لوجودنا". وقال "ان الشرق الاوسط يجب ان يلعب دورا ايجابيا فى تحسين مصير اللاجئين.

وقال عمر النعيم، ممثل مفوضية الأمم المتحدة السامية لشؤون اللاجئين: "من السهل جدا أن يشعر الشخص بالعجز أمام الاحتياجات الضخمة للاجئين، ولكن الشراكة بين كريم ومفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين تظهر كل ما يمكننا القيام به عندما نعمل. معا ". واضاف "اننا نشعر بالامتنان الشديد لانضمام شركة مثل كريم لقضيتنا للمساعدة فى خلق عالم افضل للاجئين وهو شراكة فريدة حيث يمكننا ايجاد سبل اكثر فعالية لتغيير الوضع".

وقالت نادية رشدي: "إن المساعدة المالية تسهم في استقلال اللاجئين وكرامتهم، لأنها تتيح لهم الفرصة للحصول على ما يحتاجون إليه". وقال رشدى "لا يزال هناك طريق طويل لنقطعه، وخاصة منذ موسم الشتاء هنا"، مضيفا "يجب ان ندرك اهمية مضاعفة الجهود لانقاذ الارواح اكثر من اى وقت مضى". واكد رشدى "ان كل مبادرة، حتى الاصغر، مازالت هامة، ونحن نشعر بامتنان عميق لكل من هو مستعد لدعمهم".

وأضافت نادية رشدي أيضا أنه على الرغم من أهمية التبرعات التي أثيرت في عام 2017، فإن حالة اللاجئين، للأسف، لا تزال مشكلة خطيرة تحتاج إلى مساعدة. وعلاوة على ذلك، يتم تخفيض الأموال التي تم جمعها بالفعل، ولذلك فمن الضروري الاستمرار في إطعامهم من خلال التبرعات التي تبرع بها عملاء كريم ".

عزيزي الزائر لقد قرأت شركة “كريم” تجمع 100 ألف دولار تبرعات فى مبادرة مساعدة اللاجئين بالشرق الأوسط في موقع سوكسبت الاخبارى ولقد تم نشر الخبر من موقع الكتروني وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمة علي عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي الكتروني
youm7