الرئيسية / اقتصاد / «التصديري للملابس»: نسعي لتكون مصر مركزا لوجيستيا للصناعات النسيجية الأفريقية

«التصديري للملابس»: نسعي لتكون مصر مركزا لوجيستيا للصناعات النسيجية الأفريقية

اشترك لتصلك أهم الأخبار

أكد محمد الصياد رئيس المجلس التصديري للملابس الجاهزة، سعي المجلس لتكون مصر مركزا لوجيستيا ومنفذا دوليا للصناعات النسجية الأفريقية من خلال خلق تكامل في سلاسل الإنتاج الأفريقية، موضحا أنه يجري الإعداد لفعاليات الدورة الثالثة لمعرض (ديستناشن أفريكا المقصد أفريقيا) والمقرر إقامته خلال الفترة 17-19 نوفمبر القادم.

وقال الصياد- خلال كلمته الافتتاحية بورشة عمل بعنوان (ترويج المنسوجات والملابس المصرية للدخول إلى الأسواق العالمية) اليوم الثلاثاء بمشاركة 28 شركة ملابس جاهزة- إن الدورة الثانية للمعرض شهدت إقبالا واسعا م حيث عدد العارضين الذي وصل إلى 60 عارضا مصريا من مصدري الملابس الجاهزة والغزل والمنسوجات والمفروشات المنزلية والإكسسوارات، و 14 عارضا من عدة دول أفريقية مثل «كينيا، إثيوبيا، نيجريا، جنوب أفريقيا، موريشيوس، أوغندا وغانا»، إلى جانب أنه نجح في استقطاب 200 مشتر دولي من دول أمريكيا وأوروبا والصين والبرازيل وتركيا وغيرها.

وأضاف الصياد أن المجلس يبحث سبل تحسين وتطوير الصناعة من أجل زيادة الكفاءة الإنتاجية للمصانع المصرية، من خلال توقيع العديد من بروتوكولات التعاون مع هيئات خارجية مماثلة لتعزيز التعاون في مجال تبادل المعلومات وسلاسل الإمداد والت عليم الفني وأحدث التطورات التكنولوجية المستخدمة في القطاع.

وأشار إلى أن ورشة العمل المقامة بالتعاون مع البنك الأوروبي تأتي ضمن سلسلة من الورش التي ينظمها المجلس لمساعدة المصدرين، وتقديم خدمات الدعم الفني للمشاركة في منظومة النفاذ إلى الأسواق الخارجية، بالإضافة إلى مساعدة صغار المصدرين في الحصول على سبل الائتمان والتمويل لصادراتهم من خلال الجهات المعنية، بالإضافة إلى تدريب الشركات الأعضاء لتأهيلهم للتصدير ومنافسة المنتجات العالمية، إلى جانب المشاركة بالمعارض الخارجية، وفتح أسواق جديدة أمام منتجاتهم، فضلا عن تمكينهم من مواجهة التحدي ات التي يواجهها قطاع الملابس الجاهزة.

وتابع أن ورشة العمل اليوم تأتي في إطار سعي المجلس التصديري للملابس الجاهزة والمجلس التصديري للغزل والمنسوجات لتطوير تلك القطاعات لمواجهة كافه التحديات والاطلاع على أفضل التجارب العالمية لمواجهة مثل هذه التحديات مع استعراض برامج التمويل المقدمة من البنك الأوروبي ، وذلك من أجل تشجيع المنتجات المصرية وجعلها مؤهلة للتصدير للأسواق العالمية.

وأوضح أن المجلس التصديري للملابس الجاهزة يعمل على بحث سبل تحسين وتطوير الصناعة من أجل تخفيض تكاليف الإنتاج من خلال التركيز على برامج ترشيد استهلاك الطاقة، وتط يق تكنولوجيا التوافق البيئي، وتطبيق نظم إدارة الطاقة بالتعاون مع مكتب الالتزام البيئي والتنمية المستدامة باتحاد الصناعات المصرية، بالإضافة إلى مساعدة المصانع الصغيرة والمتوسطة للحصول على شهادات الجودة العالمية، فضلا عن تأهيل المصانع للتوافق مع اشتراطات معايير السلامة والصحة المهنية ومعايير العمل الدولية.

ولفت إلى أن المجلس يقوم بتنظيم العديد من ورش العمل والندوات لتعريف الشركات بكيفية المشاركة في المعارض، وأن المشاركة بالمعارض الخارجية تعتبر من أفضل الطرق للقاء العملاء الحاليين والاتصال بعملاء متوقعين، كما أنها تتيح للمصدرين إمك نية عرض منتجاتهم، وفتح أسواق جديدة، والتعرف على أحدث الطرق التكنولوجية المستخدمة، وبناء شبكة علاقات تجارية والتعرف عن احتياجات السوق ومراقبة المنافسين.

وأشار إلى أن المجلس يستهدف خلق فرص تصديرية واستثمارية من خلال فتح أسواق جديدة عن طريق إعداد مسوح تسويقية على المنتجات الأكثر طلبا بالدول المستهدفة، وإعداد خطط متكاملة للتسويق تشمل الترويج، قنوات التوزيع، ومتطلبات الأسواق بالتنسيق مع مكاتب التمثيل التجاري، وكذلك ربط المصدرين المصريين بمقدمي الخدمات الاستشارية والوسطاء التجاريين بالأسواق المعنية لتقديم الخدمات المعاونة لتنمية الصاد رات.

وقال إن المجلس يسعى إلى زيادة صادراته وتعزيز القيمة المضافة القائمة على المعرفة التقنية والإبداعية، كما يسعى إلى تطوير طرق الإنتاج والتكنولوجيا المستخدمة والتصميمات كي تتوافق مع المواصفات والذوق العالمي، موضحا أن المجلس يوفر للشركات الدراسات والمعلومات عن الأسواق الخارجية، والمساعدة في توفير الخدمات الاستشارية والمعلومات الفنية، ومعايير الجودة والدراسات التحليلية والتسويقية عن الأسواق الخارجية.

وأوضح أن الإحصائيات الأخيرة بشأن أداء صادرات الملابس الجاهزة تشير إلى ارتفاع صادرات الملابس الجاهزة خلال الفترة من يناير إلى يو نيو 2018 بنسبه 9٪ مقارنة بنفس الفترة من العام السابق، حيث تتصدر صادرات الملابس الجاهزة إلى الولايات المتحدة الأمريكية الإحصائيات بقيمه 373 مليون دولار بنسبه نمو 10٪ خلال ال 6 أشهر الأولى من العام الجاري، ثم إلى أوروبا بقيمة 254 مليون دولار بنسبة نمو بلغت 13 ٪، ثم الدول الأفريقية بقيمة 5 ر 1 مليون دولار بنسبه نمو 11٪.

عن مها احمد

شاهد أيضاً

«التخطيط»: إطلاق 16 خدمة حكومية إلكترونياً عبر مكاتب البريد

اشترك لتصلك أهم الأخبار أكدت الدكتورة هالة السعيد، وزيرة التخطيط، أن الحكومة ستطلق 16 خدمة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *