الرئيسية / أخبار مصر / «القابضة للمياه» تبحث التوسع في العدادات مسبقة الدفع

«القابضة للمياه» تبحث التوسع في العدادات مسبقة الدفع

اشترك لتصلك أهم الأخبار

أكد المهندس ممدوح رسلان، رئيس مجلس إدارة الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحى، على ضرورة الاهتمام بالصيانة الكاملة لمحابس المياه بصفة دورية، ومتابعة موقف تنفيذ المشروعات، وإجراءات السلامة والصحة المهنية بالمحطات ومواقع العمل.

وناقش «رسلان»، خلال اجتماع اللجنة التنسيقية العليا لشركات مياه الشرب والصرف الصحى، بحضور رؤساء شركات المياه على مستوى الجمهورية، الاثنين، استعدادات الشركات التابعة بكل محافظة والحلول الفنية العاجلة للمناطق الساخنة، والتوسع فى تركيب العدادات سابقة الدفع.

وتابع « رسلان موقف تنفيذ مشروعات التمويل الأجنبى، ومشروعات صرف صحى القرى التى تنفذها الشركات التابعة، لافتا إلى أهمية دور المشاركة المجتمعية فى سرعة توصيل الصرف الصحى للقرى المحرومة، مع متابعة صيانة المحطات وأعمال الإحلال والتجديد، كما راجع موقف تنفيذ الوصلات المنزلية بالمحافظات لتحقيق الاستفادة من المشروعات القومية التى تدخل الخدمة.

ولفت إلى أهمية الارتقاء بالعنصر البشرى، باعتباره الركيزة الأساسية فى الارتقاء والنهوض بالقطاع، وتكثيف الدورات التدريبية فى التخصصات الفنية والقانونية والتعاقدية، وإدراجها ضمن ميزانيات الشركات.

وشدد «رسلان» لى أن تكون جودة مياه الشرب على رأس الأجندة اليومية لرؤساء الشركات، مع المتابعة الدقيقة لتقارير جودة المياه، ومتابعة منظومة المعامل بكل شركة.

وأكد على أهمية التنسيق الكامل مع المحافظين، وتفعيل التواصل مع أعضاء مجلس النواب والاهتمام بحل كافة المشكلات التى تواجه أبناء دائرتهم، مع أهمية التواصل مع وسائل الإعلام والمواطنين وسرعة الاستجابة ودراسة وبحث الشكاوى والانتهاء منها فى أسرع وقت.

من جهة أخرى، صرح الدكتور سيد إسماعيل، المستشار الفني لوزير الإسكان، نائب رئيس وحدة إدارة المشروعات (PMU)، بأنه تم تنظيم ورشة عمل تعريفية ببرنامج خدمات ال صرف الصحي المستدامة بالمناطق الريفية القائم على النتائج (P لR)، الممول من البنك الدولي بقرض قيمته 550 مليون دولار، لتعريف المقاولين بالبرنامج وطبيعته، ومميزات الاشتراك فيه، وتشجيع المقاولين الجادين للمشاركة، بالتعاون بين وحدة إدارة المشروعات (PMU)، والاتحاد المصرى لمقاولى التشييد والبناء، بحضور رؤساء شركات مياه الشرب والصرف الصحي بمحافظات الدقهلية والشرقية والبحيرة، وعدد كبير من ممثلى شركات المقاولات.

ورحب المهندس حسن عبدالعزيز، رئيس الاتحاد المصرى لمقاولى التشييد والبناء، بمسؤولى وزارة الإسكان، وبدأت فعاليات ورشة العمل، بكلمة للدكتو ر سيد إسماعيل، أوضح فيها أهمية البرنامج فى تحسين النظم التشغيلية لشركات مياه الشرب والصرف الصحى، والممارسات التى تتبعها، وتوفير وتحسين خدمات الصرف الصحى لحوالى 830 ألف نسمة بقرى وعزب محافظات الدقهلية والشرقية والبحيرة، من خلال قيام شركات مياه الشرب والصرف الصحى المعنية بتنفيذ حوالى 167 ألف وصلة منزلية جديدة لهم.

وأشار «إسماعيل» إلى أن التمويل المطلوب لتنفيذ الوصلات متوافر بالفعل لدى شركات مياه الشرب والصرف الصحى، وجميع قطع الأراضي المطلوبة لتنفيذ البرنامج تم توفيرها لضمان عدم توقف التنفيذ فى مراحله المختلفة.

وقدم الاستشارى العام لل رنامج، عرضا تفصيليا يشرح برنامج خدمات الصرف الصحى المستدامة، والموقف الحالي من عمليات الطرح الخاصة بالمشروعات المختلفة فى نطاق المحافظات ال 3، بالمرحلة الأولى من البرنامج، موضحا أن آلية تنفيذ المشروع تعد نموذجا فريدا يتم تطبيقه بجمهورية مصر العربية، حيث يتم ربط التمويل بالنتائج المحددة بالبرنامج (برنامج للحصول على نتائج)، ويهدف البرنامج لدعم وتطوير النظام المؤسسي الخاص بقطاع مرافق المياه والصرف الصحى، لتحقيق الإدارة المستدامة لمنظومة الصرف الصحى فى القطاع من خلال شركات مياه الشرب والصرف الصحي بالمحافظات المعنية بتنفيذ البرنامج.

وتضمن عر الاستشاري العام للبرنامج، أهداف البرنامج، والنقاط التى تميزه عن البرامج المماثلة، خاصة فيما يتعلق بإعداد واعتماد دليل إجراءات الشراء والتعاقدات، الذي يؤدى إلى تحقيق علاقة تعاقدية متوازنة بين صاحب العمل وشركات المقاولات، بالإضافة إلى إمكانية اتحاد شركات المقاولات المصرية المتقدمة مع الشركات العالمية من خلال شراكة قانونية، لتعزيز فرصها، كما يسمح البرنامج بصرف جزء من قيمة التعاقد بالعملات الأجنبية لتغطية قيمة المهمات الميكانيكية والكهربائية الموردة من الخارج لتقليل مخاطر تغيرات الأسعار.

عن سامى جمال

شاهد أيضاً

انطلاق «تنسيق الجامعات».. و 4 آلاف طالب يتظلمون من «نتيجة الثانوية»

أخبار العاصمة الثانية لحظة بلحظة .. اشترك الآن فيما كانت المعامل الإلكترونية بجامعة الإسكندرية تعج …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *