الرئيسية / أخبار مصر / لجان الخدمات البيطرية تؤكد انحسار مرض «الجلد العقدي» ببني سويف

لجان الخدمات البيطرية تؤكد انحسار مرض «الجلد العقدي» ببني سويف

اشترك وتابع الصعيد وأخباره لحظة بلحظة

استعرض المهندس شريف حبيب، محافظ بني سويف، الاثنين، تقارير لجان وزارة الزراعة حول مرض الجلد العقدي، الذي أصاب بعض الماشية من الأبقار في الفترة الأخيرة بالمحافظة، وذلك في إطار المتابعة المستمرة في هذا الشأن، والحفاظ على الثروة الحيوانية ورفع العبء عن كاهل الفلاحين من المزارعين والمربيين.

وقامت لجنة من إدارة الطب الوقائي بالهيئة العامة للخدمات البيطرية، السبت الماضي، تضم عدد من المختصين من بينهم الدكتور ممدوح لطيف مقار كبير أخصائيين بالإدارة المركزية، بزيارة لعدد من المناطق وقرى شريف باشا وتزمنت الغربية، وبليفيا، واهوة بمركز بني سويف، وذلك لتقصى الحالة الوبائية للمرض.

وأبدت اللجنة عدة ملاحظات كان أهمها رصد إصابات قديمة للمرض منذ أكثر من 3 شهور تم نفوق الإصابات الشديدة منها، خصوصا العجول الخليطة والمستوردة بنسبة تتراوح من 2 إلى 4 ٪ من إجمالي المصاب، ووجود إصابات حديثة بالمرض (تحت العلاج) لا تتعدى نسبة الإصابة 10٪ من القطيع بالمنازل التي تم زيارتها، حيث تم انحسار المرض بنسبة كبيرة، ولم تلاحظ اللجنة وجود جثث نافقة ملقاة على الطرق بالشكل الذي تردد على مواقع التواصل الاجتماعي.

كما توجهت لجنة أخرى من الهيئة، في نفس اليوم، تضم ا دكتور كمال الدين محمود كبير أخصائيين بالهيئة، لتفقد حالة مرضية تم الإبلاغ عنها بعزبة نجيب مركز ببا، حيث لاحظت اللجنة عدم وجود جثث ملقاة على جانبي الطريق حديثة أو قديمة ماعدا حالة واحدة لا يوجد عليها ظاهريا أية علامات تؤكد إصابتها بمرض الجلد العقدى، حيث أوصت اللجنة ببعض الإجرءات الاحترازية والتي تم تنفيذها.

ومن جانبه، قرر المحافظ صرف 100 ألف جنيه كدعم لمديرية الطب البيطري لشراء بعض الأدوية الخاصة بالمرض وصرفها مجانا للمساهمة والتخفيف عن كاهل صغار المزارعين والمربيين وسرعة القضاء على المرض، موجها السكرتير العام وإدارة الأزمات بالمحافظة ب ستمرار متابعة الموقف ومستجدات الوضع الخاصة بالمرض لسرعة اتخاذ الإجراءات المناسبة.

كما كلف المحافظ، مدير الطب البيطري، الدكتور طارق الوكيل، ورؤساء الوحدات المحلية، باستمرار حملات توعية مربي الماشية بأهمية التأمين على الماشية، وأن الأقساط والرسوم التي يتم دفعها مناسبة جدا وفي المتناول، فضلا عن سهولة ويسر إجراءات التأمين، حيث يتم التأمين ضد السرقة والحريق والأمراض الوبائية، والحصول على تعويض مناسب من صندوق التأمين على الماشية التابع لوزارة الزراعة حال حدوث أي من تلك الحالات، وأنه يلزم للحصول على التعويضات المقررة قيام المربيين ببعض ال إجراءات أهمها تبين الوحدات البيطرية عن نفوق ماشيتهم، وأهمية النقل عن أي حالات نافقة ملقاة على الطرق أو الترع لسرعة رفعها لمنع انتشار المرض.

عن سامى جمال

شاهد أيضاً

السيسى من الخرطوم: علاقتنا خالدة كالنيل

اشترك لتصلك أهم الأخبار استقبل الرئيس السودانى عمر البشير، أمس، بمطار الخرطوم الدولى بالعاصمة السودانية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *