الرئيسية / أخبار الرياضة / ليفربول يحشد قوته الهجومية فى مواجهة توتنهام بقمة «ويمبلى»

ليفربول يحشد قوته الهجومية فى مواجهة توتنهام بقمة «ويمبلى»

اشترك في اخبار الرياضة و خليك في الملعب

ينتظر اليوم، عشاق كرة القدم الإنجليزية مواجهة ساخنة بين توتنهام وليفربول، فى الواحدة والنصف بتوقيت القاهرة،على ملعب «ويمبلى» فى قمة مباريات الجولة الخامسة من الدورى الإنجليزى الممتاز لكرة القدم.

يدخل توتنهام صاحب الأرض المباراة رافعا شعار التحدى، لرغبته فى تعويض خسارته الأخيرة من واتفورد والتى جمدت رصيده عند 9 نقاط فى المركز الخامس، وفى حال حقّق توتنهام الفوز، فإنّه سيعادل أفضل بداية له فى أول 5 مباريات بالدورى الممتاز 12 نقطة بينما لو خسر المباراة، فإنّها ستكون المرّة الأولى التى يتعرّض لها لخسارتين متتاليتين بالدورى منذ آخر مباراتين خسرهما فى موسم «2015-2016» بينما فاز ليفربول، فى مبارياته الأربع الأولى ليتصدر البطولة برصيد 12 نقطة، ويُمنّى ليفربول، النفس فى تحقيق الفوز بمبارياته الخمس الأولى بالدورى الإنجليزى للمرة الثالثة، بعدما حقّق الأمر ذاته فى الموسمين «1978-1979»، «1990-1991».

وستكون المباراة مواجهة خاصة بين هدافين من الطراز الرفيع هما المصرى محمد صلاح والإنجليزى هارى كين وإن كان مردودهما منذ مطلع الموسم أقل من التوقعات.

وكان صلاح توج هدافا للدورى الإنجليزى الموسم الماضى برصيد 32 هدفا متفوقا على كاين بالذات الذى اكتفى بـ30 هدفا، لينال الأول جائزة أفضل لاعب فى الدورى الإنجليزى الممتاز مرتين من قبل رابطة الصحفيين ومن رابطة اللاعبين المحترفين، وذلك فى أول موسم له فى صفوف ليفربول القادم إليه من روما الإيطالى.

يذكر أن صلاح سجل 44 هدفا أيضا فى مختلف المسابقات الموسم الماضى، لكن نهاية موسم صلاح كانت مريرة، لأنه أصيب خلال مباراة فريقه ضد ريال مدريد فى نهائى دورى أبطال أوروبا بعد تدخل عنيف من مدافع الأخير سيرجيو راموس، ما أدى إلى أصابته بخلع فى كتفه أثر كثيرا على ذهنيته فى نهائيات كأس العالم حيث غاب عن المباراة الأولى ضد الأوروجواى قبل أن يشارك ضد روسيا والسعودية، لكن كليهما يدخلان المواجهة المرتقبة بين فريقهما والشك يحوم حول إمكانية مواصلة النسج على المنوال ذاته الموسم الماضى، خاصة بعد مشاركتهما مع منتخبى بلادهما فى نهائيات كأس العالم الأخيرة فى روسيا، فصلاح اكتفى بتسجيل هدفين فى أربع مباريات حتى الآن دون أن يظهر بمستواه السابق عندما كان يشكل كابوسا لمدافعى الفرق المنافسة. لكن ذلك لم يمنع ليفربول من الفوز فى مبارياته الأربع حتى الآن وتصدر الترتيب العام، كما أن صلاح عاد لفريقه بمعنويات مرتفعة بعدما سجل هدفين فى انتصار الفراعنة على النيجر 6- صفر، فى التصفيات المؤهلة لكأس الأمم الأفريقية، بينما سجل كين هدفين فى ست مباريات لناديه ومنتخب بلاده.

عن admin

شاهد أيضاً

المصري يستأنف تدريباته اليوم استعدادًا لطلائع الجيش

اشترك في اخبار الرياضة و خليك في الملعب يستأنف الفريق الأول لكرة القدم بالنادي المصري …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *